تسجيل الدخول تسجيل
تطوير الذات
نشر في : 2018-1-1 على الساعة 8:41

اوليفر ساكس وعودته للمشي

قصة اوليفر ساكس وكيف عادة  للمشي 

يحكي اوليفر ساكس الكاتب الشهير وعضو  جمعية الكلية الملكية للأطباء في بريطانيا عن اول وقوف له عندما عاد للمشي مرة أخرى فقال ان معالجتين من داخل المشفي قاموا بمساعدته للقيام وان يقف مستقيماً على قدميه ، وقاموا بإعطائه عكاز ليساعده على الوقوف فيقول بأنه عندما قام من على الكرسي شعر باحساساً غريباً فهو لم يكن يشعر بـ ساقه وكأنها ليست موجودة من الأساس ، مما جعله ينظر الى رجليه وقال انه لم يتمكن من تمييز رجله الخاصة به ولم يفكر بأن يستخدمها او يقف عليها مطلقاً ، وساعدته المعالجتان على الوقوف ومعه العكاز ليساعده ايضاً وشعر اوليفر ساكس بسكون وكأنه سكون قبل العاصفة وكان يتخيل بأن شيء خطيراً سيحدث لا محالة ، وفي ظل هذا السكون سمع صوتاً حاداً يقول له " هيا دكتور ساكس ، لا يمكنك التوقف هكذا مثل لقلاق على ساق واحدة ، يجب عليك ان تستخدم ساقك الأخرى ، حمل عليها بعض الثقل ايضاً ".

كان اوليفر يريد ان يرد علي المعالجة ويقول لها "أي ساق أخرى ، وهو يفكر كيف يمكنني ان امشي وكيف يمكنني ان اقف واذا ساعدنى الجبس الذي على رجلي ان اقف على الأرض وتحمل ثقل جسمي فكيف سأمشي وانا قد نسيت كيفية المشي!"

والحت عليه المُعالجة ان يجرب المشي أو يبدأ في تحميل ثقل جسمه على رجليه ، وبعد الحاح كثير قام اوليفر بهذا.

وبعدها قالت له المعالجة وطلبت منه ان يقوم بالخطوة الأولى.

وكانت الخطوة الأولى لدي اوليفر تعني الكثير فهو لم يفكر الا في الصمود والوقوف والنجاة ولكن لم يخطط الى المشي او التحرك ، وجلس يفكر ويتخيل بأنه يحاول ان يتحرك ، وكانت المعالجة تحثه على التحرك وكانت تدفعه بشكل بسيط حتي يتحرك ، ولقد تعلم اوليفر ساكس درساً مهماً من هاتان المعالجتان فهم يعرفان شيئاً واحدة ومتأكدون منه وهو : انه يجب على المرء ان يبدأ ، يجب ان يقوم بالخطوة الأولى ووصف اوليفر هذه المعرفة بأنه معرفة لا تقدر بثمن.

أقرأ ايضاً : 

اهم المبادئ لتحقيق اهدافك

اهم الصفات الموجودة بالاغنياء

كيف تصبح مثقف ؟

اقرأ ايضا مقالات لنفس المدون

الربح من منصة انشر ناو
شرح لوحة التحكم في الوردبريس
شرح الحصول على زوار لموقعك من المنتديات

شارك المقالة على

قم تسجيل الدخول لكي تتمكن من إضافة تعليق

التعليقات (0)

لاتوجد أي تعليقات