تسجيل الدخول تسجيل
ريادة الاعمال
نشر في : 2017-12-17 على الساعة 5:60

عودة ستيف جوبز الى شركة أبل

ستيف جوبز وادراة شركة أبل مره أخرى

منذ مغادرة ستيف جوبز لشركة ابل وهي في خسائر مستمرة وكادت ان تنهار الشركة ولهذا السبب لجأت الى العبقري ستيف جوبز مرة أخرى وطلبت منه ان يقوم بالرجوع الى الشركة وانقاذها مما هي عليه في هذا الوقت ، ولكن ستيف جوبز وقتها كان يمتلك شركة نيكست next ، فقاموا أصحاب شركة ابل بشراء الشركة من ستيف جوبز على أي يكون شريكاً لهم في شركة ابل من جديد ، فلقد كانوا في امس الحاجة لـ ستيف جوبز فالشركة تعاونت مع الكثير من المديرين وانتهت بـ إدارة شخص يدعى أميليو ولكن كالعادة فشل في إدارة الشركة واستعادة مجدها السابق .

وبالفعل عاد ستيف جوبز الى شركة ابل من جديد وباع لهم شركة نيكست next واصبح مديراً لشركة ابل apple، وليس هذا فقط بل استفادت شركة ابل ببرامج الـ WEB OBJECT التي قامت ببرمجتها ستيف جوبز واستخدموها في بناء برامج كثيرة كـ أي تونز ، ومتجر التطبيقات الخاص بأبل وغيرها الكثير ، والجدير بالذكر ان ستيف جوبز لم يهتم أبداً بالمرتب في شركة ابل ، وفي هذا الوقت حصل على جائزة جينيس وهذا بسبب المرتب الذي كان يحصل عليه من ابل وقتها والذي كان 1$ فقط ! فهو دائماً كان يقول انا لا يهمني المال ولكن يهمني العمل.

وعند رجوع ستيف جوبز وانضمام شركة نيكست لـ ابل ، قامت شركة مايكروسوفت بالاستثمار في شركة ابل لأستكمال ما بدأته في شركة نيكست مع ستيف جوبز ، ولقد عرض جوبز على شركة مايكروسوفت في هذا الوقت عرضاً مذهلا وكان يتضمن الاتي :

  • تقوم شركة مايكروسوفت بإعادة برمجة برامجها لتصبح متوافقة مع حاسوب ماكنتوش التابع لشركة ابل.
  • ان تقوم شركة مايكرو سوفت بالاستثمار في شركة ابل بمبلغ قيمته 150 مليون دولار.
  • تقوم مايكروسوفت بإعادة برمجة متصفح الانترنت " انترنت اكسبلورر " حتي يعمل مع نظام ماكنتوش التابع لشركة ابل.
  • وان تقوم الشركتان بفض النزاعات التي كانت على براءات الاختراع وقتها ويتعاونا في تطوير الحواسيب والبرامج

ستيف جوبز و ريادة الاعمال (ابتكاراته)

بعدما عاد ستيف جوبز الى شركة ابل مرة أخرى واصبح المدير لها فحرص دائماً ان يقدم كل ما لديه في خدمة هذه الشركة وبدون انتظار أي مقابل فكما ذكرنا لكم سابقاً بأنه كان يعمل مقابل 1$ فقط!! في سبيل استعادة مجد شركة ابل من جديد ، وفى هذا الموضوع سنستكمل معكم طريق ستيف جوبز في تطوير شركة ابل ، وسنتحدث عن الـ أي ماك ، جميعنا نعرف أنظمة الـ I Mac التابعة لـ شركة ابل والتي تعمل هذه اللحظة ، فلقد قام ستيف جوبز بأختراعها وابتكارها عام 2000م ولقد حصلت أجهزة الـ ماك وقتها على شهرة واسعة جداً ونجاحاً باهراً واستعادت شركة ابل مجدها مرة أخرى في السوق في الخسارات التي تعرضت لها واوشكت ان تغلق الشركة بسببها ، ولكن بعد الـ أي ماك حازت الشركة على اعجاب الكثير من الناس في العالم وتفاوت عليها المستثمرين من كل مكان بالعالم وتعتبر هذه الأجهزة هي من أعطت شركة ابل الدفعة في النجاح والشهرة العالمية.

وبعد نجاح الـ I mac قام ستيف جوبز بأبتكار جديد من نوعه واسماه I pod " جميعنا نعرفه " فهو جهاز صغير الحجم وشكله انيق ، يعمل على تشغيل الموسيقي في أي مكان وبجودة عالية ويمكن ان تقوم بتوصيله الى حاسوبك ونقل الأغاني منه واليه بكل سهولة ويعتبر هذا الجهاز هو من غير تاريخ أجهزة مشغلات الموسيقي في العالم كله وحقق الكثير من المبيعات واشتهر في كل مكان وكان ثمن جهاز الـ I pod حينها 400$ ولقد كان هذا السعر غالي بل باهظ على مشغل موسيقي! الا انه حاز على اعجاب الملايين وكانت عليه الطلبات كثيرة جداً.

وهذا ما شجع ستيف جوبز علي انتاج وابتكار أنواع جديدة من الأجهزة وطرحها بالأسواق وحينها كان ستيف جوبز يمتلك ما يقارب من 30 مليون سهم في شركة ابل ، وهو رقم كبير جداً ، وكانت أرباحه بالمليارات وحقق نجاحاً باهراً ولهذا قرر ان يقوم بطرح نوعين جدد من الأجهزة وهما :

ابتكار جهاز I phone وجهاز I pad

بعدما قام ستيف جوبز بعمل اول جهازين متطورين قاموا بعمله نقلة كبيرة في شركة ابل وفى العالم كله في صناعة الكمبيوتر والأجهزة التكنولوجية ، قام ستيف جوبز بأبتكار فكرة جديدة وهي عبارة عن هاتف نقال وبالطبع نعرف جيداً ما هو نوع هذا الهاتف ، نعم بالطبع نتحدث عن الـ I phone وهو عبارة عن هاتف ذكي يعمل على نظام خاص به ، ويمكنك من خلاله تصفح الانترنت واستماع الأغاني والتصوير وبه العديد من المميزات بالطبع لن نذكرها كلها لأنه لا يوجد شخص لا يعرف ما هو الايفون!

وقد أعلنت شركة ابل عن طرحه بالأسواق عام 2007 وكان منافساً قوياً للشركات التي كانت تعمل في الهواتف النقالة واحدث ضجة كبيرة في العالم بأكمله واقبل عليه الناس من جميع البلاد في العالم ، وحتي الان يتفاوتون على شركة ابل من كل البلاد ليشترون هواتف الايفون ومنتجات ابل الأخرى ، لم يقف ستيف جوبز مكتوف الايدي عند هذا الحد ! فقام ستيف جوبز بأبتكار جهاز اخر واسماه I pad هذا الجهاز العبقري الذي تم طرحه بالأسواق في عام 2010 وبه العديد من المميزات الجبارة التي لم تكن لدى أي جهاز اخر في هذا الوقت ، وهو الجهاز الذي دفع شركة ابل الى العالمية مع هاتف I phone بالطبع ، وتم طرحه في جميع بلاد العالم واحدث طفرة كبيرة في عالم الأجهزة اللوحية.

وأصبحت شركة ابل في هذا الوقت من اشهر الشركات لشراء الهواتف والحواسيب منها وكان الاقبال عليها كبير جداً وكانت تنتج مئات الالاف من المنتجات وهذا لان الطلبات على الشركة كانت كبيرة وقامت بالعديد من الصفقات مع شركات كبرى وتوافد عليها المستثمرون من كل مكان في العالم ومنهم مستثمرين عرب مثل الملياردير الوليد بن طلال ولقد قمنا بالتحدث عنه من قبل في موضوع سابق .

أقرأ ايضاً : 

ستيف جوبز وتأسيس شركة next

قصة حياة ستيف جوبز خسارة شركة أبل

قصة حياة ستيف جوبز بداية شركة أبل

قصة حياة ستيف جوبز الجزء الاول

اقرأ ايضا مقالات لنفس المدون

الربح من منصة انشر ناو
شرح لوحة التحكم في الوردبريس
شرح الحصول على زوار لموقعك من المنتديات

شارك المقالة على

قم تسجيل الدخول لكي تتمكن من إضافة تعليق

التعليقات (0)

لاتوجد أي تعليقات